الاخبار

الحكومة: قتيل الكلاكلة توفي بأحد مراكز الدعم السريع أثناء التحقيق

115views

قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة وزير الإعلام فيصل محمد صالح، إن وفاة قتيل الكلاكلة بهاء الدين حدثت بأحد مراكز قوات الدعم السريع أثناء التحقيق معه، ونُقل الجثمان إلى قسم الصافية بالخرطوم بحري ومن ثم تم تحويله لمشرحة أم درمان.

وأوضح فيصل في تصريحات خاصة لــ(دارفور24) أن النيابة العامة استجابت لطلب الأسرة بإعادة تشريح الجثمان وتكليف لجنة طبية من الطب العدلي برئاسة دكتور عقيل سوار الدهب.

وتأتي تصريحات الوزير في أول تعليق رسمي على قضية قتيل الكلاكلة “بهاء الدين نوري”.

وعلمت “دارفور24” أن تقرير التشريح الأول استبعد الشبهة الجنائية، وأشار إلى أن سبب الوفاة نزيف في المخ بسبب ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم.

واعتقل بهاء الدين يوم الأربعاء 16 ديسمبر من سوق الكلاكلة جنوبي الخرطوم بواسطة فردين يرتديان زياً مدنياً ويستقلان سيارة بدون لوحات، وتلقت الأسرة يوم الاثنين 21 ديسمبر اتصالاً من مجهول يفيد بوفاة بهاء الدين، ورفضت الأسرة استلام الجثمان واشترطت إعادة التشريح.

وقالت الأسرة في بيان صحفي أمس الأول إن جثمان بهاء الدين وٌجد مضرجاً بالدماء وعليه آثار تعذيب، ويعمل بهاء الدين “41” عاماً فني كهرباء .

السوداني

Leave a Response