الاخبار

كيف رد مدني عباس على من طالبوه بالاستقالة؟

12views

اعترف وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني بأن الوسطاء تسببوا في رفع اسعار بعض السلع بنسب وصلت الى ١٠٠% وقال ان الوزارة تحاول تقليل الوسطاء الذين ساهموا في تلك الزيادات وذلك عبر مباحث التموين والجهاز القومي لحماية المستهلك وخلق هياكل تعمل على مستوى المبادرات لتخفيف الغلاء. وأكد خلال دورة تدريبية في رده على مداخلة أحد الصحفيين بأنه يجب عليه تقديم استقالته من الوزاره وفقا لطلب عدد من المواطنين ونبه الى انه ليس هناك وزير منتخب وان تكليف الوزراء جاء وفق تقييم معين، وجزم بانه لن يغادر الوزارة بطلب مجموعة من المواطنين، واضاف: (الوزراء هناك جهة تحاول الاساءة للتجربة ككل)، واشار الى ان هذه الديموقراطية ويجب سماع كل الاطراف سواء الايجابية أو السلبية.

وأكد مدني أن الغلاء مرتبط بالاقتصاد الكلي وليس لسياسات وزارة بعينها مشيرا إلى تدريب كل المسجلين للجمعيات التعاونية لعدد ٥ ولايات. وأضاف خلال شهر تم تسجيل أكثر من ٦٩٠ جمعية تعاونية.

ونبه الى ان قانون التعاون لايستطيع ان يسعف الحوكة التعاونية لذلك تم العمل على اجازة القانون من مجلس الوزاء قبل مدة شهرين وان ماتبقى من خطوات يتمثل في الاطار التشريعي.

ونوه الى ان مشروع سلعتي لايعتمد على التعاونيات، لكنه مرتبط بها فقط وانها محفز لنشاط الحركة التعاونية .

وجزم بأن التعاون يتيح فرص عمل اكبر للشباب وتمويل المنتجين.

الانتباهة

Leave a Response