الاخبار

القيادي بالجبهة الثورية عبد الكريم خاطر عبد العال : نؤيد (العلمانية) والتطبيع مع إسرائيل سيحقق الرفاهية للشعب السوداني

13views

هل اتفاق جوبا سوف يحقق السلام على أرض الواقع؟
= إذا طبقت الاتفاقية على أرض الواقع بالطريقة الصحيحة ستحقق مكاسب كبيرة للشعب السوداني، وخاصة لشعب الهامش في دارفور والنيل الأزرق وغيرها من مناطق الهامش سوف يكون لها مكاسب كبيرة من تحقيق السلام .
] هل اتفاقية السلام سوف تحسن من الوضع الاقتصادي المتأزم في البلاد ؟
= طبعاً لأن الأموال التي كانت تستهلك في الحرب سوف تحول للتنمية والاستقرار ودعم تنفيذ البرنامج الاقتصادي للدولة ، وسوف تذهب كل الأطراف من الحركات والحكومة لتحسين الوضع الاقتصادي.
] كم تبلغ المستحقات المالية لتنفيذ اتفاقية السلام ؟
= المستحقات تبلغ «700» مليون دولار في السنة تستخدم في المناطق المتضررة من الحرب والمناطق التي تأثرت بالحروبات القبلية والمناطق التي تفتقر للتنمية عن طريق صندوق تنمية السلام.
] ومن أين يتم توفير هذه المستحقات ؟
= من الموارد الذاتية للدولة والسودان بلد غني بموارده ، ولن ترد للسلام أي مستحقات من الدول الخارجية او من المانحين وإنما من الداخل فقط .
] هناك أصوات داخل الحرية والتغيير رافضة لاتفاق السلام ؟
= الأصوات الرافضة لاتفاق جوبا داخل الحرية والتغيير رأيها خاطئ ويجب ان تتراجع عنه وتعمل على بناء دولة موحدة ، والحرية والتغيير تفتكر أنها السلطة والشعب ولكنها لا تساوي 3% من الشعب السوداني ، وهي كحاضنة سياسية للحكومة قاعدتها بسيطة ومنحصرة داخل جغرافية معينة في الخرطوم فقط ولا توجد في كل السودان .
] هل هذا الرفض سبب الصراع بين الحرية والتغيير والجبهة الثورية ؟
= ليس صراعا بالمعنى الأصح وإنما يوجد تعنت من الحرية والتغيير وتمسك بزمام الأمور وتريد أن تنفرد بالسلطة ولا تريد ان تنفتح على الجبهة الثورية وغيرها من الأحزاب والحركات ، الحرية والتغيير تريد ان تتمسك بمفاصل الدولة لوحدها ولا تريد ان تفسح المجال لمشاركة قوى النضال الأخرى في حكم البلاد ، وهذا نفس نظام الذي استخدمته الإنقاذ في بعض المناطق ولا تريد ان تفسح المجال لغيرها لمشاركتها في السلطة ، قوى التغيير تسير في نفس نهج الوطني ولا تريد مشاركة الغير لها في السلطة .
] متي يبدأ تنفيذ الترتيبات الأمنية ؟
= الترتيبات الأمنية حددت في اتفاق جوبا ان تبدأ بعد 90 يوما بالدمج والتسريح وتوزيع القوات وفتح معسكرات التدريب ، والآن ذهب نصف الزمن ولم نبدأ الى الآن .
] هناك بعض الحركات تحفظت على الشروط التي وضعت في اختيار الضباط ؟
= نحن في تجمع قوى تحرير السودان ليس لدينا أي تحفظ على شروط الحكومة ولدينا ضباط كبار وعلى مستوى عال من التعليم ، ونحن ضباطنا «متجيشين» وليس مليشيات بنمرهم العسكرية وبرتبهم ومنظمين ومرتبين وأتينا للمشاركة وسوف نتجاوز كل العقبات .
] متي سوف يتم تشكيل الحكومة الجديدة ؟
= لا يوجد ضوء واضح حتى الآن لتشكيل الحكومة الجديدة ، برغم ان اتفاقية السلام نصت على تشكيل الحكومة خلال «90» يوما من توقيع الاتفاق ، ونحن نسعى الآن لتشكيل الحكومة مبكراً للمساعدة في تحسين الوضع الاقتصادي للبلاد ، والانتهاء من الصفوف التي يعاني منها المواطن في حياته اليومية .
] هناك اتهامات لقيادات ( الثورية) بالسعي للمشاركة في الفترة الانتقالية من أجل السلطة ؟
= قيادات الثورية سوف تشارك في الحكومة لتحسين الأوضاع الاقتصادية للبلاد وتقديم رؤيتها، ومشاركتها ليست حبا أو تكالبا على السلطة والمشاركة ليست من أولوياتنا ويمكن ان ننتظر حتى قيام الانتخابات ، وعدد كبير من قيادات الحركات المسلحة ما زالت أسرهم تعيش في معسكرات النازحين واللاجئين ، ومشاركتهم في السلطة سوف تكون لتحسين أوضاعهم وقواعدهم وإرجاعهم لقراهم وإزالة الظلم الذي وقع عليهم خلال الفترة الماضية وليس من أجل المشاركة لمصالحهم الشخصية.
] المفاوضات الجارية مع الحلو هل سينضم فيها لركب السلام ؟
= تجمع قوى تحرير السودان سعى لمشاركة الحلو وعبد الواحد في اتفاق السلام لإنهاء الصراع في السودان ، ولكن اأي قيادي يرفض الاتفاقية لديه استراتيجية معينة لعملية الحرب والسلم ، ونحن في التجمع نسعى لمشاركة الحلو وعبد الواحد للسلام.
] قضية فصل الدين عن الدولة كانت سبباً في إنقاص اتفاقية السلام ما رأيكم فيها ؟
= نحن في تجمع حركة تحرير السودان نؤيد «العلمانية « ونحن معها ، والعلمانية لا تعتبر الدين ، العلمانية هي نظام الحكم ونظام الحكم العلماني لا يغير شيئا في العبادات والعادات والتقاليد ، ونحن «علمانيون» ومعها .
] ما رأيكم في خطوة الحكومة بالتطبيع مع إسرائيل ؟
= نعم نؤيد التطبيع لأن اسرائيل من أقوى دول العالم الأول اقتصادياً وهم المسيطرون على الاقتصاد في أمريكا وبريطانيا وبعض الدول الأوربية ، ومن أجل مصلحة الشعب السوداني يجب التطبيع مع اية دولة تخدم البلاد . التطبيع مع إسرائيل هو المخرج الوحيد الذي سوف ينقذ البلاد والشعب من الضائقة المعيشية والمستوى المعيشي المتدني الى الرفاهية .
] ماهي الرؤية التي تحملونها وتريدون تقديمها للحكومة للخروج بالبلاد من الأزمة الاقتصادية ؟
= نحن نحمل رؤية عالمية لمشاركة الحكومة ومساعدتها في إخراج البلاد من الضائقة الاقتصادية الموجودة ، وبدأنا في طرحها للحكومة ، وطلبنا من الحكومة فتح علاقتها مع المجتمع الدولي . نحن أتينا لمساعدة الشعب السوداني ولم نأت للسلطة وليس لدينا استعداد لها .
] هل اتفاقية جوبا للسلام تتميز وتختلف عن اتفاقية سلام الدوحة وغيرها التي وقعها النظام البائد مع بعض الحركات؟
= نعم هذا الاتفاقية تختلف لأنها ضمت عددا كبيرا من الحركات المسلحة ما عدا حركتي الحلو وعبد الواحد ولا توجد اي عداوة أو حرب بين أطراف الاتفاقية ، ولأول مرة تحمل هذه الاتفاقية صندوقا يشمل دعم النازحين واللاجئين وابنائهم والتعليم المجاني للمهمشين وهذه البنود لم تكن شاملة في الاتفاقيات أبوجا ونيفاشا والدوحة وغيرها .

الانتباهة

Leave a Response