الاخبار

ارتفاع منسوب النيل يؤدي إلى فتح بوابات بسد مروي

69views

كشف مصدر مسؤول في سد مروي عن زيادة كبيرة في منسوب النيل وارتفاعه في جسم السد أدى إلى فتح عدة بوابات وذلك نتيجة هطول أمطار غزيرة بالهضبه الإثيوبية. وأعلنت الشركة السودانية للتوليد المائي والطاقات المتجددة عن زيادة ملحوظة في مناسيب النيل وروافده في الأحباس العليا، مشيرة إلى أن الزيادة وصلت مدخل بحيرة سد مروي. وأشارت الشركة السودانية للتوليد المائي في نشرة، إلى اتخاذ التدابير اللازمة وخاصة أن المناسيب في المنطقة من أدنى محور سد مروي الحدود الشمالية في زيادة مضطردة في الفترة من يوليو حتى أكتوبر القادم.

ووجهت محلية حلفا جميع الجهات المختصة وكل المواطنين على امتداد شريط النيل البحيرة لاتخاذ كافة التدابير اللازمة حفاظاً على الأرواح والممتلكات. ودعا المدير التنفيذي لمحلية حلفا إسماعيل بلال عقب زيارته القرى الجنوبية التي تعرضت للسيول والأمطار بقرية سركمتو وعكاشة إلى حصر المنازل والمؤسسات الخدمية. وكشف المهندس مصطفى ابراهيم المختص برصد مناسيب بحيرة النوبة بميناء وادي حلفا في تصريح (لسونا) أن منسوب البحيرة سجل اليوم الأحد ١٧٧،٦٦متر بمعدل زيادة ٣ سم عن أمس ومن خلال متابعة المناطق الجنوبية من المنتظر زيادة معدل البحيرة في الأيام القادمة. فيما أعلنت الاستاذة رحاب حسن محمد مديرة محطة أبحاث الولاية أن زيادة منسوب النيل في دنقلا سجل ١٤،٩٠متر، مشيرة إلى أن أي زيادة قد تشكل تهديداً لعدد من أحياء المدينة على شريط النيل.

وفي ولاية النيل الأبيض قال مدير الادارة العامة للدفاع المدني في تصريح لـ (سونا) إن كل الاجهزة المناط بها الحد من مخاطر الامطار والسيول والفيضانات رفعت درجة الاستعداد والجاهزية لأي طارئ قد يحدث بالولاية، وأبان أن هنالك مناطق تأثرت بالأمطار والسيول التي شهدتها الولاية مؤخراً وهي منطقة قوز عوض الله بمحلية القطينة والتي تأثرت بالسيول القادمة من ولاية الجزيرة وأدت لانهيار أكثر من (200) منزلاً انهيار جزئي وكلي ومنطقة مبروكة بمحلية الدويم والتي تأثر فيها أكثر من (15) منزلا جزئي وكلي، مشيراً إلى أنه لا توجد خسائر في الأرواح.

الانتباهة

Leave a Response