الاخبار

تنسيقية لجان المقاومة غرب دارفور 30يونيو لتصحيح المسار

102views

 

المجرة – الجنينة
عبدالله الصغيرون

عقدت تنسيقيةلجان  المقاومة بالجنينة مؤتمراً صحفياً حول قضايا الراهن السياسي في الولاية ومليونية 30 يونيو تحدث فيه عدد من قيادات لجان المقاومة بالجنينة مستعرضين الاهداف العامة لمليونية 30 يونيو والاستراتيجية التي تتبعها قوى الثورة لتنفيذها وابان الاستاذ احمد خليل عبدالمالك ان المسيرة المقرر قيامها بالتزامن مع بقية انحاء الوطن تهدف الى تصحيح مسار الثورة بتسليم والي غروحيا اب دارفور مذكرة تحتوي على مطالب التنسيقية لتصحيح مسار الحكومة التي اتت بها الثورة ومهرت دماءاً من الشهداء لاسقاط النظام البائد بعد الملخمة الشعبية المجيدة والتي تعرف بثورة ديسمبر المجيدة مبينا ان من ابرز المطالب التي تحتويها المذكرة المطالبة باقالة رموز النظام السابق من المؤسسات بالولاية واعادة هيكل القوات النظامية بجانب وأد بؤر الفساد التي هي قابعة في العديد من المؤسسات التي تدار بواسطة كوادر النظام البائد وحيا ارواح شهداء الثورة وشهداء الوطن في الحقب المختلفة واكد ان الولاية التي تعتبر من اغنى اللايات وتضاهي امكانياتها و=مواردها الطبيعية موارد دولة كاملة ظلت متأخرة بسبب الفساد الممنهج الذي مارسه النظام السابق لإفقارها وجعلها بؤرة للفساد والمفسدين مؤكدا ضرورة محاسبة كافة الذين افسدوا طوال فترة حكم الانقاذ واعلن ان العلاقة بين لجان المقاومة وقوى اعلان الحرية والتغيير تظل علاقة الثوار فيما بينها واكد ان تلك العلاقة ستنقطع في حالة تحويل وتحريف مسار الثورة لمصلحة اجندة حزبية فان تنسيقية لجان المقاومة لن تقبل بضياع اهداف الثورة التي تعمل علة تأسيس دولة العدالة والمساواة والقانون ودولة المؤسسات التي يحتكم فيها مواطنوها بالتساوي

من جهتها استعرضت الاستاذة رشيدة ادم ابراهيم الادوار الكبير للجان المقاومة في تأسيس وانجاح الثورة مؤكدة ان الحفاظ على اهداف الثورة امرٌ يظل في مقدمة اهتمامات لجان المقاومة مهما كانت التضحيات وتناولت الجهود التي بذلتها تنسيقية لجان المقاومة في الجنينة طوال الفترة السابقة من مراقبة الخدمات وحركة السلع الاستراتيجية وافشال المخططات التي يقوم بها اتباع النظام البائد

واستعرض الاستاذ محمد ادم ضوابط المسيرة التي تلتزم بالسلمية والابتعاد عن العنف داعيا قوات الشرطة لحماية المسيرة وتأمين مسارها من الساحة جنوب مستشفى الجنينة وحتى امانة الحكومة التي يتم فيها تسليم مذكرة المطالب لوالي غرب دارفور المكلف والتي من ابرزها استكمال هياكل السلطة وتعيين الولاة المدنيين وقال ان الهدف الرئيسي من المسيرة هو دعم الحكومة الانتقالية لاكمال مهامها عكس ما يروج لها في المجتمع بانها تقام لإسقاط الحكومة

وتطرقت لجان المقاومة في مؤتمرها الصحفي الى جملة الخطط والبرامج التي وضعتها لمتابهة تحقيق اهداف الثورة في المدينة ابرزها رقابة انسياب السلع الاستراتيجية وضمان وصولها الى المستهلك بسهولة ويسر والتعاون مع كافة الاجسام الثورة لحماية حكومة الثورة والضغط على كافة الاطراف للاسراع في التوصل الى سلام حقيقي يعمل على وقف الحرب في البلاد .

Leave a Response