المقالات

(الاقاشي و الوقود و الاسعار) .. محمد بشير الجبوري

195views

انتو يا جماعة نفس الاقاشي حقتنا دي في باقي البلاد موجودة ولا لا؟
ما اقدر اجاوب بلا او بنعم؛ و لكني اعتقد جازما بانها موجودة في نيجيريا؛ لانها هى اكلة خالصة للهوسا؛ و من الله خلقني ما لقيت لي زول خلاف الهوسا بعمل اقاشي؛ و بالمناسبة دي انا اتولدت و اتربيت مع الهوسا و اتعلمت منهم اي حاجة؛ لكن لمن اطلب منهم يعلموني الاقاشي بطنشوني؛ و طبعا انا مبتلي بالاقاشي دي جنس ابتلاء و بريدها زي هناية ديك؛ و الفترة الكنا انا و اخوي فخري في الرنك ديك كنت فاتح لي كنتين في الحي؛ و فخري بمشي بتعشى في السوق و لمن يقوم طالع للعشا بقول لي اجيب ليك معاي شنو؟
بقول له اقاشي؛ و لمن الحركة دي اتكررت زي عشرة يوم على التوالي فخري بقى يراقبني قايلني انا بجغم بالدس؛ كنت و لي فترة قريبة جدا مفتون ليك بهوي الاقاشي جنس افتتان و ما غضيت الطرف عنها الا بعد ما لاحظت كل الاسعار زايدة و هي سعرها ثابت؛ مش اسعار مستلزمات الانتاح بتاثر على السلعة المنتجة؟
ليه الزيادة في سعر اللحوم ما اثر على سعر الاقاشي؟ نفس الكلام دا بنطبق علي الوقود عندنا هنا؛ فسعر الوقود بتحدد وفقاً لاسعار النفط؛ فزي انخفاض اسعار النفط الان (عشرة دولار للبرميل) دا طوالي في باقي الدول بتبعه انخفاض في اسعار الوقود لدرجة تخلي بعض الدول تفرض ضرائب على الوقود عشان ما يكون الوقود ارخص من اللازم و الجماعة يستخدمونه استخدام غير رشيد؛ و بعدين لمن العود يحك العود الفطامة بتكون قاسية؛ عليكم الله شوفوا العالم دا ماشي كيف و بحسابات دقيقة كيفن؟ نفس الشغلانة بتلقاها عندنا في اسعار السلعظ ياخي خلوكم من باقي الحاجات امسكوا لي في السكر الواحد دا؛ مش الرطل باربعين؟ اها لمن حميدتي مسك الالية الاقتصادية مش الدولار انخفض من 143 ال 97 جنيه؟ ليه سعر السعر ما انخفض مع الدولار؟ من الامس و اليوم الدولار بدا في الارتفاع و السكر واصل الارتفاع معاه من محلات واقف لمن الرطل حصل خمسين جنيها؛ ياخي قبال كم يوم سالت لي حاجة فارشة نبق من سعر ملوة النبق قالت لي بمية جنيه؛ قلت ليها لشنو؟ قالت لي الدولار زاد؛ يا حاجة نبقك دا ملقطاه من (وادي الغنام) دا كمان اللماه في الدولار شنو؟ صحي اي سلعة بتتاثر باسعار السلع الأخرى لان عارضها ببيعها و بشتري سلع اخرى بثمنها؛ و لكن يوم واحد ما لقيت لي سلعة سعرها نزل عشان قال الدولار نزل؛ و ما لقيت لي سلعة سعرها ثابت الا الاقاشي؛
فلو زول درس الشغلانة بتأني بلقى مشكلتنا الأساسية مشكلة ضمير : فلو الاقاشي مصنوعة من لحوم جيدة حتماً ستتاثر بارتفاع اسعار اللحوم؛ و حقو كمان الوقود ينزل وفقاً لنزول النفط؛ و برضو السلع حقو تنزل مع نزول الدولار ؛ و لكن غياب الضمير خلى صناع الاقاشي يستخدون خام دون الجودة؛ و الموردين يسعون لتحقيق ارباح دون التقيد بالاسعار العالمية؛ و التجار يجعلون من الدولار وسيلة لجمع من مزيد من الارباح دون الوضع في الاعتبار حالة الغلابة ؛
حقو كلنا الغني و الفقران
الموظف و العامل و العاطل
كلنا نفكر من اجل الوطن و عمار البلد؛ و الباقي ملحوق،
نسال الله ان يوحدنا لبناء وطن يسعنا كلنا،
خالص ودي
ملاح محمد بشير

ليصلك كل جديد انضم لقروب الواتس آب


Leave a Response