الاخبار

اليوم الثالث لحظر التجوال ..خروقات حظر التجوال في أحياء بأم درمان

72views

شهدت جولة في أحياء امدرمان (الفتيحاب والشقلة وسراج والمهندسين و المربعات) لليوم الثالث من للحظر الشامل حركة شبه عادية. ولاحظت الصحيفة تأقلم المواطنين على الحظر، وتكيفهم معه كما تراجعت صفوف الخبز وغاز الطهي فى بعض الأحياء بينما شهدت أحياء ازدحاما. وقال مأمون التجاني صاحب مخبز فى المهندسين إن بعض المواطنين تفهموا كيفية التعامل مع المرض والدور الفعال للجان المقاومة ومساعدتهم في خبز الدقيق وتجهيزه قبل بداء العمل. وذكر صاحب مخبز في الشقلة عوضين عمر أن توعية المواطنين بخطورة فيروس كورونا خفف من حدة الصفوف وأصبح كل أحد ياخذ حصته دون أن يؤثر على الآخرين مماجعل توفر الخبز فى المخابز. واستطلعت الصحيفة بعض المتواجدين في الأسواق وقالوا ٱنهم يخرجون لجلب احتياجتهم المعيشية فقط وليس هنالك من يخرج دون الضرورة القصوى وٱنهم كانوا يجهلون حقيقة وباء كورونا المستجد الذى فتك بالعالم اجمع وارجع اوربا على بكرة ابها الي القرون الوسطي.
أما في منطقة الصالحة بأم درمان كثرت صفوف الخبز نسبة لعدم توفر بعض الدقيق في المخابز الاخرى مما أدى إلى ازدحام في المخابز مع قلة العاملين. وذكر صاحب مخبز في الصالحة انهم يتكبدون المشاق لتوفير الخبز وأن العاملين غير متفهمين انهم مستثنون من الحظر مما أدى إلى تخفيض ساعات العمل.
اما منطقة الصالحة هجيلجة فقد شهدت أزمة في غاز الطبخ تمثلت في عدد من الصفوف تكاد لاتحصى في انتظار الغاز ، حيث أكد عدد من المواطنين انهم جاءوا منذ الصباح الباكر في انتظار وصول أسطوانات الغاز التي لم تصل من المستودع مع معاناة الازدحام والشمس الحارقة وحظر التجوال.

المواصلات الداخلية توقفت حركة المركبات العامة وخلت الشوارع إلا من الركشات والدرجات النارية وشكا بعض المواطنين من ارتفاع اجرة الركشات داخل المحلية ووصولها إلى (١٥٠) جنيه في حدها الأدنى.
كما لاحظت الصحيفة ان المصلين لا زالوا يتوافدون على المساجد ويعودون لمنازلهم رغم قرار وزير الشؤون الدين والاوقاف باغلاقها ثلاثة اسابيع خوفا من تفشي فيروس كورونا المستجد الذى لايثتنى المصلين في بيوت الله.

ليصلك كل جديد انضم لقروب الواتس آب


Leave a Response