الإقتصادية

سياسيون لقاءات دقلو بمكونات دارفور تأكيد أن تنفيذ السلام عبر بوابة الإدارة الأهلية

259views
اعتبرت قوى سياسية لقاءات نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو بقيادات الإدارة الأهلية والقبيلة بدارفور،تأكيد ان السلام الذي سيتم التوصل اليه في جوبا، تمثل الادارات الاهلية والقبلية بوابة رئيسية لتنفيذه .
وتسلم دقلو وثيقة للتعايش السلمي من قبيلة الزغاوة كما تسلم مخرجات لقاء الإدارة الأهلية بحركات الكفاح المسلح بانجمينا الي جانب لقائه بالمكونات القبلية للفور وذلك في إطار مبادرته للم الشمل واستصحاب رؤى الإدارة الأهلية والقبيلة في مفاوضات مسار دارفور بجوبا وتعزيز هذه الجهود .
وقال هشام الدين نورين رئيس حزب القوى الشعبية للحقوق والديمقراطية، إن استدامة السلام والاستقرار في دارفور بحاجة إلى الدعم المجتمعي.
وأوضح ان نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول دقلو ، يدرك كمفاوض ان جهود السلام بحاجة إلى جهد شعبي، فضلاً عن الجهد الرسمي وأبان أن الإدارة الأهلية في دارفور من خلال الإرث الاداري التراكمي في حلحلة المشاكل والتعايش السلمي لا يمكن تجاوزها ، وبالتالي مطلوب مشاركتها في تنفيذ موضوع الأراضي والحواكير من اجل تحقيق السلام الشامل والعادل.
ولفت الي أن موافقة أطراف التفاوض في منبر جوبا على موضوع الأراضي، يجعل الإدارة الأهلية بحكم دورها الركن الأساسي في المعالجة والمساعدة في هذه المسألة.
وشدد نورين عبد القفا رئيس حزب الغد الديمقراطي ، على أهمية التوافق بين مكونات دارفور بمختلف مسمياتها ومواقعها على استتباب الأمن وجلب الاستقرار للمنطقة.
ودعا الادارات الاهلية والقيادات المجتمعية وأبناء دارفور كافة، الي التعاون لتحقيق السلام ودعم جهود منبر جوبا بقيادة الفريق أول دقلو.
فيما رأى يس عمر حمزة القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل ان إشراك المكونات المحلية والشعبية في جهود السلام بالأمر المهم ويشكل ضمان لتنفيذ الاتفاق وتحقيق السلام والتحول الديمقراطي المرتقب.
واشار إلى أن لقاءات دقلو مع المكونات الأهلية والقبيلة بدارفور يمهد لتراضي وطني عريض بين مكونات دارفور.
ليصلك كل جديد انضم لقروب الواتس آب


Leave a Response