الجريمة

القبض على تشكيل إجرامي نهب منزل ببورتسودان

514views

بورتسودان – المجرة
تمكنت مباحث شرطة محلية بورتسودان من القبض على أحد أخطر التشكيلات الإجرامية بالولاية بعد ان نهب احد أفراده منزلاً بمنطقة الديوم الشرقية بمدينة بورتسودان..

وافاد (المكتب الصحفي للشرطة) ان التفاصيل تعودإلى ورود بلاغ من مواطنة بحي سلالاب شرق مربع5 للقسم أفادت فيه بأن متهمين مجهولين تعدوا عليها بالمنزل وقاموا بضربها بسكين في يدها وزوجها وتهديده بمسدس، وأخذوا منهم مبلغ (مئتان وسبعون ألف جنيه) .
فور ذلك وجه مدير شرطة محلية بورتسودان العميد شرطة خالد محي الدين قناوي بتشكيل تيم ميداني من مباحث شرطة المحلية يضم أكفأ الأفراد للقبض على المتهمين في أسرع وقت ممكن وبدأ التيم مهامه بالبحث والمتابعة وجمع المعلومات بعد اكتشافه إن الجريمة المرتكبة لديها بصمة إجرامية مختلفة ولايمكن حدوثها إلابتعاون أحد الموجودين بالدائرة الضيقة لأهل المنزل وبعد استجواب الشاكية وزوجها اكتشف التيم بأن هنالك متعاون مع المتهمين من داخل المنزل وهو ما مكنهم من التسلل إلى داخل المنزل وارشدهم بمكان وجود المبالغ المالية، واستجوب التيم أحد أفراد المنزل المشتبه به وبعد محاصرته بالأدلة والبراهين التي تثبت اشتراكه في تنفيذ الجريمة أقر بتخطيطه لارتكاب الجريمة واستعانته باثنين من أخطر معتادي الإجرام لتنفيذها، حيث نفذ التيم كمين محكم تمكن من خلاله القبض على بقية التشكيل وبعد التحري المكثف معهم ارشدوا إلى أماكن المال المنهوب كما قام اثنان من المتهمين بشراء هواتف نقالة حديثة من المال..
وتم فتح بلاغات جنائية في مواجهة المتهمين تحت المواد 139/ 21/175 بقسم سلالاب الوحدة توطئة لتقديمهم للمحاكمة الجنائية العادلة .
من جانبه اشاد مدير شرطة محلية بورتسودان العميد شرطة خالد محي الدين قناوي بالتيم المنفذ للضبطية وتمكنه من ضبط المتهمين في فترة وجيزة لم تتعدى ١٢ ساعة من لحظة تشكيل التيم مشيراً الى إعتراف المتهمين بالسرقة، مؤكد بأن جميع أقسام المحليةالجنائية ستواصل جهودها في كشف الجرائم الغامضة وتحقيق الطمأنينة واسترداد المسروقات والقبض على معتادي الإجرام بجانب تنفيذ اطواف نهارية وليلية بالأسواق والأحياء السكنية والخطط المنعية والكشفية التي وضعتها رئاسة شرطة الولاية بكل كفاءة وفعالية .
كما ناشد قناوي المواطنين بضرورة التحريز على ممتلكاتهم وعدم تركها بدون تأمين كافي حتى لاتكون فريسة سهلة لضعاف النفوس ومعتادي الإجرام.

Leave a Response