الاخبار

فرنسا تعلن رغبة الاستثمار في النفايات بالسودان

239views

الخرطوم : المجرة
اعلنت الشركة الفرنسية سونت وبرك، عن رغبتها في العمل في مجال معالجة النفايات بالسودان، وذلك بأنشاء مصنع لمعالجة النفايات المنزلية بقدرة يومية تصل الى “5000” الف طن، وبتكلفة تبلغ “500” مليون يورو .

ورحب رئيس المجلس الاعلي للبيئة والترقية الحضرية والريفية بولاية الخرطوم د. بشري حامد احمد بالاستثمارات والشراكات الفرنسية في السودان ، واوضح ان المشروع سيعمل بنظام «البوت» وسوف ويسهم في توفير حوالي “100” الية نظافة كدفعة اولي ، والمساهمة في انتاج الكهرباء من تدوير النفايات
واكد خلال لقائه بمكتبة اامس وفد الشركة ” oxALoR” الفرنسية التزام السودان بخفض الانبعاثات وغازات التدفيئة، وفقاً الاتفاقيات الدولية الموقعة، واشار بشري الى محك التاريخ الاسود في التعامل مع شركات النظافة مما يتطلب تغيير الصورة نحو الايجابي بجدية العمل
واعلن عن وجود عدد من العروض من شركات مختلفة للعمل في مجال النفايات بالبلاد سوف يتم عرضها علي السيد والي ولاية الخرطوم.
من جانبه قال مفوض الشركة الفرنسية بمكتب السودان الطاهر محمد ان المشروع يعد الاول في افريقيا وأنه يعمل على معالجة النفايات المنزلية والصناعية ببناء الوحدات المعالجه، مؤكداً على ان البرنامج صديق للبيئة بنسبه “100%” مع ضمان اخلاء القطاع الصناعي من النفايات وعدم تلوث البيئة حيث ستكون نسبة التلوث ” زيرو ” كربون ، واضاف انه يعمل على التخلص من حوالى مليون و300 الف طن سنويا من النفايات وزيادة انتاجية الكهرباء

ليصلك كل جديد انضم لقروب الواتس آب


Leave a Response